بديل مورفين

المورفين هو عبارة عن مخدر طبيعي ينتمي إلى فئة الأفيونات، وهو يستخدم في تسكين حالات الألم الشديد والحاد ولا يستخدم للحالات العادية، يتم وصف العقار من قبل الطبيب المعالج بجرعات محددة وفقاً لحالة المريض، ويجب أن يتلزم المريض بالجرعة المحددة تماماً كما وصفها الطبيب دون تغيير، تعالوا بنا لنتعرف على معلومات أكثر عن المورفين و نتحدث أيضاً عن وجود بديل مورفين الذي يصفه الطبيب للحالات التي تظهر عليهم الأعراض الجانبية للدواء، فتابعوا قراءة المقال.

يوفر مركز دراية للطب النفسي وعلاج الإدمان العلاج من ادمان المورفين من خلال أحدث الطرق العلاجية، ويمكن التحدث مع الطبيب بشأن وصف بديل مورفين للاستخدام في العلاج، كما يوفر المركز قسم للتأهيل النفسي والسلوكي للمدمن من خلال أفضل الأطباء النفسيين، فبادر بالحضور للمركز لكي تتعرف على الخطط العلاجية المختلفة.

 

المورفين الطبيعي

المورفين الطبيعي من المسكنات القوية التي لا غنى عنها في المجال الطبي، ويرجع تاريخ استخلاص المورفين للمرة الأولى خلال الفترة بين عامي 1803 و1805 والذي اكتشفه هو الصيدلي الألماني فردريك سيرتونر، وقامت شركات صناعة الدواء بتبني المخدر والترويج له تجارياً من قبل شركة ميرك في عام 1827، وتم تداولها واستعماله في المجال الطبي من ذلك الوقت.

يعتبر المصدر الرئيسي لمخدر المورفين الطبيعي هو نبات الخشخاش، وتم استخدامه كعلاج مسكن للألم في دول العالم المتقدمة لكن تم إدراج المورفين ضمن قائمة الجدول في عدة دول، لذلك تم تصنيع بديل مورفين أو أدوية تحتوي على مورفين بنسب صغيرة جداً ويخضع أيضاً العلاج بها للإشراف الطبي ولا يجوز تداولها دون حاجة لها أو لغرض الإدمان مثلا.

الفريق العلاجى

Dr Franklyn Ali

Surgeon

Jessica Lane

Nurse

Dr. Michael Casey alt

Dr Michael Casey

Oculist

hhhhh

Dr Neli Stanton

Cardiologist

جرعة المورفين

وفقاً لأن الأدوية التي تحتوي على مورفين تندرج تحت قائمة الجدول فإن العلاج بهذه الأنواع لا يتم صرفه إلا من خلال روشتة الطبيب أو المركز العلاجي، ويقوم الطبيب بتحديد جرعة المورفين التي تتوافق مع حالة المريض ومقدار الألم الذي يعانيه، ويتم وصفه في الحالات القصوى حتى لا يتنشر العقار بشكل كبير بين المرضى، يجب على المريض أن يلتزم تماماً بجرعة المورفين التي حددها الطبيب له لكي يتجنب الوقوع في الإدمان على هذا المخدر، وإذا حدث وشعر المريض بأي عرض جانبي أو تأثير غير طبيعي ناتج عن استخدام المخدر فيجب على الفور إخبار الطبيب بذلك، فيمكن أن تكون الجرعة كبيرة على المريض ولا يتحملها أو أن العقار يتعارض مع أدوية أخرى، حينها يقوم الطبيب بوصف بديل مورفين الذي يساهم بشكل أفضل في العلاج وأيضاً يجب مراقبة المريض لمعرفة مدى كفاءة بديل مورفين على الحالة واستجابة الجسم لهذا العلاج.

الادوية التي تحتوي على الافيون

تعتمد الادوية التي تحتوي على الافيون على تأثيرها المباشر على الجهاز العصبي المركزي، حيث أنها تعطى للمريض فتعمل على تسكين الألم الشديد فيساعد ذلك المريض على الشعور بالهدوء والراحة ويستجيب للنوم بشكل أفضل، ويعتبر هذه الأدوية من المثبطات لمراكز التنفس والسعال، كما أنها تعمل على خفض الحرارة وبعض الأعراض الأخرى، وهناك أيضاً بعض التأثيرات المنشطة للادوية التي تحتوي على الافيون ويظهر ذلك على المريض في شكل قيء، غثيان، حدوث اضطرابات في سرعة نبض القلب، وضيق في حدق العين، ويسبب تناول الكميات المفرطة في تناول تلك الأدوية إلى حدوث مضاعفات خطيرة على المريض لذلك يمكن أن يكون بديل مورفين أكثر أماناً خلال فترة العلاج.

المورفين والترامادول

المورفين والترامادول من أنواع المواد المخدرة التي تقع في ادمانها في ادمانها العديد من الأشخاص، وينتج عن ذلك بعض التأثيرات الخطير التي يجب أن ننتبه لها جيداً، وهناك بعض الأضرار التي تنتج عن ادمان المورفين والترامادول والتي تظهر على المتعاطين في شكل:

  • الشعور بالتعب والإعياء بشكل مستمر.
  • الإصابة بنوبات متكررة من الدوخة والإغماء.
  • الشعور بالنعاس والرغبة في النوم بصورة كبيرة.
  • فقدان الشهية، وخسارة الكثير من الوزن وظهور علامات سوء التغذية على الشخص.
  • اكتساب السلوك العنيف، وإظهار رد فعل غير طبيعي تجاه المواقف العادية.
  • الإصابة بمشكلات الجهاز الهضمي مثل الإمساك، الإسهال، وعسر الهضم.
  • جفاف الفم، والشعور بالعطش بصورة كبيرة.
  • الإصابة ببعض التشنجات العصبية.
  • إصابة الجهاز العصبي ببعض المشاكل وفقدان السيطرة عليه.
  • الإصابة بالهلاوس السمعية والبصرية المختلفة.

ولذلك من الآمن استخدام بديل مورفين الذي يحدده الطبيب لكي يحقق الأمان للمريض خلال فترة العلاج، ولكي نتجنب تعرض المريض للادمان على هذا النوع من المواد المخدرة.

المورفين والسرطان

تعتبر علاقة المورفين والسرطان من أكثر العلاقات الناجحة طبياً، حيث يستخدم المورفين في تسكين الألم الشديد الناتج عن مرض السرطان، وقد أوضح الأطباء دخل مركز دراية للطب النفسي وعلاج الإدمان أن استخدام المورفين والسرطان لا يتسبب في حدوث ادمان لهؤلاء المرضى، وذلك لأن الدواء يذهب إلى مراكز الألم ويعمل بشكل طبيعي، معني ذلك أن العقار آمن على مرضى السرطان وغير آمن على الأشخاص الطبيعيون الذين لا يعانون من هذا المريض، ويكون من الأفضل لهم العلاج ببديل مورفين الذي يحقق لهم نتائج علاجية مقاربة للمورفين ولكن بشكل أكثر أماناً.

المورفين في مصر

ينتشر استخدام المورفين في مصر لعلاج الحالات شديدة الألم والمرضى الذين يعانون من الأمراض المزمنة، ويعمل المورفين على راحة المريض وإعطائه شعوراً بالراحة والاسترخاء بسبب تأثيره على الجهاز العصبي والمستقبلات الحسية، لكن أيضاً يتم استخدام المورفين في مصر لأغراض أخرى مثل الإدمان حيث أن المورفين يتسبب في الشعور بالسعادة والنشوة الدماغية، ويحدث ذلك بسبب التعود الجسدي على المخدر مما يجعل الجسم غير قادر على القيام بوظائفه الطبيعية دون أخذ الجرعة من المورفين، أو من خلال الاعتماد النفسي والعقلي حيث يكون لدى الشخص رغبة ملحة لتناول جرعة المورفين لتسكين أي ألم أو شعوراً بالتعب، ويعتبر ذلك من حالات الإدمان التي يجب علاجها في أقرب وقت لأن ذلك ينتج عنه أضرار خطيرة يمكن أن تصل بالشخص للوفاة في أي لحظة.

المورفين في السعودية

يتنشر المورفين في السعودية مثل انتشاره في مصر وكافة الدول، وهناك بعض الأعراض التي يدل ظهورها على ادمان المورفين منها:

  • عدم اكتفاء الجسم بالجرعة المحددة، فيقوم الشخص بزيادة الجرعة بشكل متكرر.
  • عدم القدرة على إيقاف تناول المخدر، أو تقليل الجرعة.
  • التعرض للأعراض الانسحابية للمخدر عند محاولة تقليل الجرعة أو التخلص من المخدر.
  • الشعور بالتعب والإعياء والرغبة في النوم لساعات طويلة.
  • فعل أي شيء للحصول على الجرعة مثل السرقة والقتل وارتكاب المحرمات.

ويعتبر علاج المورفين في السعودية أو مصر من أهم ما يجب الاهتمام به خلال الفترة الحالية بسبب انتشار أعداد المدمنين وزيادتهم بشكل مستمر، وأيضاً توفير بديل مورفين للأشخاص الذين يعالجون به بسبب نقصه واللجوء لاستخدام أنواع أخرى مخدرة ذات تأثير سلبي.

الموضوعات المشابهة

2019-02-15 12:24:13

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-02-05 17:31:09

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-02-03 13:42:22

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-02-03 13:34:30

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-02-03 13:26:28

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-02-03 13:16:30

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-02-03 13:06:53

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-02-02 19:21:22

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-02-02 18:35:11

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-02-02 18:18:00

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-02-02 17:43:25

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-26 05:54:12

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-26 05:44:48

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-26 05:22:55

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-25 15:34:51

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-25 15:11:56

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-25 15:04:36

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-22 14:38:24

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-22 07:56:39

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-20 13:31:28

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-18 23:11:07

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-15 19:46:27

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-15 19:35:34

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-10 20:00:29

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-10 00:22:37

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-07 22:25:06

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-07 15:57:51

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-07 15:34:08

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-07 15:12:01

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-07 14:59:21

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-07 14:22:35

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-07 14:04:38

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-07 13:46:25

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-05 17:34:05

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان

2019-01-05 16:58:16

الكاتب: Website Owner
القسم: العلاج من الادمان
التعليقات

there is no comments

انشر تعليق